كورونا..إفلاس تواصلي لمديرية الصحة..جهة فاس مكناس تسجل 36 حالة جديدة في يوم واحد


وليلي24

2020-05-03 على الساعة : 23:37

في ظل إفلاس التواصل لدى المديرية الجهوية للصحة، سجلت من جديد جهة فاس ـ مكناس ارتفاعا في عدد الحالات المصابة في غضون الـ24 ساعة الماضية، خلافا للأيام السابقة التي عرفت فيها الوضعية استقرارا نسبيا.

ولم تحين المديرية الجهة للصحة معطيات الحالة الوبائية منذ عدة أيام. كما أن الصفحات الفايسبوكية للمديريات الإقليمية للصحة بالجهة دخلت مرحلة "العطالة"، في ملابسات غير مفهومة، رغم وجود مذكرة لوزارة الصحة تحث فيها هذه المديريات على تكثيف التواصل، لإطلاع الرأي العام بمستجدات الحالة الوبائية وتجنبا لانتشار الأخبار الزائفة.

وسجلت في مدينة فاس لوحدها 27 حالة إصابة جديدة و6 حالات في مكناس وحالتين في تازة وحالة واحدة في مدينة الحاجب التي ظلت مستقرة منذ عدة أسابيع.

ولم تكشف المديرية الجهوية للصحة على أي معطيات تخص هذه الحالة الجديدة وملابسات هذه الوضعية غير المستقرة لفيروس كورونا، خاصة وأن الجهة تصنف ضمن الجهات التي سجلت فيها أكبر عدد من الحالات على الصعيد الوطني، مما جعلها تتأرجح بين المرتبة الثالثة والرابعة من حيث الجهات الأكثر إصابة بالوباء. وارتفع فيها عدد الحالات، اليوم الأحد، إلى 620 حالة إصابة.

وكانت أصوات فعاليات إعلامية قد ارتفعت لتنتقد أداء المديرية الجهوية للصحة في تدبير الجائحة، لكن الوضع ظل على ما هو عليه رغم أن الأزمة تستدعي استنفار جميع المجهودات والإمكانيات للتحسيس والإخبار والتوعية.