فاس..هكذا احتفل المستشفى الجامعي بالممرضين في زمن مواجهة جائحة كورونا


وليلي24

2020-05-16 على الساعة : 23:49

هنأ خالد حسوني، المدير العام بالنيابة للمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني، كل الأطقم التمريضية العاملة في مختلف وحدات وأجنحة وأقسام المستشفيات التابعة للمركز، بمناسبة اليوم العالمي للمرض والذي يصادف 12 ماي من كل سنة.

ونوه الحسوني بالأدوار الأساسية التي تضطلع بها هيئة الممرضين وتقنيي الصحة ضمانا للعلاج والرعاية الصحية اللازمة لجميع المرضى، بما فيهم المصابين بمرض كوفيد 19.

وقال الحسوني إن الالتزام المهني والتفاني في أداء المهام في هذه الظرفية الاستثنائية يعبران عن الحس الوطني والإنساني الذي يتصف بها الممرضون وتقنيو الصحة.

ويشتغل عدد كبير من الممرضين بالمركز الاستشفائي الجامعي في أكثر من 16 جناح لمواجهة جائحة كورونا، وفي 5 مستشفيات أخرى تابعة للمركز، بما فيها مستشفى الام والطفل، ومستشفى ابن الحسن للامراض النفسية والعقلية، ومستشفى الانكولوجيا، ومستشفى جديد لم يدشن بعد وترقد به الحالات المرضية الأخرى غير كوفيد، وكذلك مستشفى عمر الإدريسي...