المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بإيفران: السلطات المحلية رفضت أن نوزع مساعدات على محتاجين


وليلي24

2020-06-13 على الساعة : 22:33

وجه المرصد الإقليمي للصحافة والإعلام بإقليم إفران انتقادات للسلطات المحلية بالمدينة، وذلك على خلفية اتهامها بمنعه من توزيع مساعدات إنسانية على عدد من المحتاجين.

وقال المرصد إن عملية توزيع الدعم والمساعدات الغذائية  بالإقليم شابها أحيانا ارتباك خلف ردود فعل متباينة، حيث توصل عدد من أعضائه بشكايات ونداءات لمواطنين يؤكدون عدم استفادتهم من قفف المواد الغذائية رغم أحقيتهم بها، واستفاد حسب زعمهم آخرون أحسن حالا منهم. وضمن الذين تأكد المرصد من عدم استفادتهم أرامل  ونساء مطلقات أو غير متزوجات في حاجة  ماسة إلى الدعم.

وسرد المرصد معطيات تخص منعه من توزيع مساعدات إنسانية. وقال إن بعض أعضائه ربطوا الاتصال بمحسنين بمكناس اعتادوا توزيع مؤن  ومساعدات طيلة السنة بكل من مكناس وزرهون ويواصلون لحد الآن هذه العمليات الإحسانية بتنسيق مع السلطات الإقليمية والمحلية، وهم محسنون لا يبتغون إلا رضى وجه الله وخدمة وطنهم، وليس لهم أطماع انتخابية او وغيرها، ومن ضمنهم أفراد من جاليتنا بالخارج؛ حيث قرروا تخصيص 200 قفة تشمل مواد غذائية بتنسيق مع المرصد الإقليمي للصحافة  الذي راسل السلطة الإقليمية قصد إخبارها وطلب الترخيص بعملية التوزيع  وتحت إشراف السلطة وحضور ممثليها.

لكن المرصد فوجىء برفض المسؤول  الثاني لعمالة الإقليم بناء على تعليمات عامل الإقليم أن توزع المساعدات  ولو تحت إشراف السلطات المحلية ومساعدتها،  بل رفضوا  حتى حضور ممثلين عن المرصد والمحسنين عملية التوزيع تقوم السلطة هي نفسها بتسليمها للمستفيدين. وطبقا للمرصد، فإن السلطات طلبت مدها بالمساعدات ووضعها بمخزن العمالة حتى تتكلف هي وحدها دون المانحين أو من ينوب عنهم بتوزيعها في الوقت الذي تريد ولمن تريد.