الحالة الوبائية بفاس..12 إصابة جديدة..وأغلبها من المخالطين بـ"سيدي بوجيدة"


وليلي24

2020-06-14 على الساعة : 17:50

ارتفعت نسبة الذين يتلقون العلاج بسبب الإصابة بفيروس كورونا بجهة فاس ـ مكناس من 3.8 في المائة، والتي أعلنت يوم أمس، من قبل السلطات الصحية، إلى 4 في المائة، وذلك بسبب تسجيل 12 إصابة جديدة بمدينة فاس، اليوم الأحد.

وغيرت هذه الحصيلة الجديدة للحالة الوبائية بالمدينة معطيات نسبة التعافي بالجهة، وأظهرت أن مدينة فاس تعاني من عدم استقرار للحالة. كما كرست التخوفات من تسلل الفيروس إلى أحياء شعبية، بالنظر إلى أن جل الحالات اكتشفت في حي "سيدي بوجيدة" الشعبي، وهي لمخالطين لحالات سابقة تأكدت إصابتها بالفيروس. وتم اكتشاف إحدى هذه الحالات في إحدى الوحدات الإنتاجية.

وقالت المصادر إن هذه الوضعية ستعقد من تسريع وثيرة اتخاذ قرار لتخفيف إجراءات الحجر الصحي والسماح باستئناف الأنشطة الاقتصادية، كما هو الشأن بالنسبة لجل مناطق الجهة.

وفي المقابل، لم تسجل أي حالة في مدن الجهة التي استفادت من إجراءات تخفيف الحجر الصحي. وأظهرت المعطيات كذلك أن إقليم الحاجب يتجه بدوره إلى التعافي بـ7 حالات لا تزال تتلقى العلاجات، بعدما تعافت 10 حالات مصابة.