كورونا تعود إلى إقليم صفرو..تفاصيل "جلسة خمرية" انتهت باكتشاف حالة إصابة


وليلي24

2020-06-17 على الساعة : 13:47

صادم..لم تنته الجلسة الخمرية التي ضبط المشاركون فيها في حالة تلبس بنواحي إقليم صفرو فقط بوضع المعنيين رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي في السجن المحلي. فقد أوردت مصادر محلية بأن الجلسة أعادت شبح الجائحة إلى الإقليم بعد إعلان تعافيها منذ مدة، وتصنيفها ضمن المناطق المستفيدة من إجراءات تخفيف الحجر الصحي.

ولم يصدر بعد عن السلطات الصحية أي تأكيد للخبر، لكن المصادر قالت إن السلطات الصحية بتنسيق مع إدارة السجن المحلي عملت على إجراء التحاليل المخبرية للأشخاص الخمسة المعتقلين على خلفية هذه الجلسة الخمرية التي نظمت في "نزل" بمنطقة "العنوصر"، ليتم اكتشاف إصابة أحد المتابعين بفيروس كورونا.

وتلقى الكثير من المتتبعين للشأن العام المحلي الخبر الذي انتشر كالنار في الهشيم في الإقليم، بكثير من الصدمة. وقالت المصادر إن الفعاليات المحلية تتخوف من أن يكون الفيروس قد تسلل إلى أشخاص آخرين، وهو ما من شأنه أن يعيد الإقليم إلى الخلف في مواجهة كورونا، بعدما حقق الانتصار.

وتنتظر الساكنة تأكيد الخبر في الحصيلة الرسمية التي تقدمها السلطات الصحية بالجهة، كل مساء. وإذا تأكد المعطى، فإن الوضع ستعتريه الكثير من الضبابية، في انتظار إجراء التحاليل للمخالطين، في أفق تطويق أي عودة محتملة للفيروس إلى الإقليم.