مولاي يعقوب.. قضية "انتحال" ممرض لصفة طبيب بـ"عين قنصرة"..حزب الاستقلال يدعو للاحتجاج


وليلي24

2020-07-05 على الساعة : 18:15

في تطور مثير لقضية اتهام ممرض رئيسي بمركز صحي بمنطقة "عين قنصرة" بإقليم مولاي يعقوب، دعا حزب الاستقلال إلى تنظيم وقفة احتجاجية يوم غد الاثنين، 6 يوليوز الجاري، ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا.

وتفجرت الأسبوع الماضي قضية اتهام ممرض رئيسي في المنطقة بانتحال صفة طبيب. وقالت المصادر إن إحدى الشابات المقبلات على الزواج تسلمت شهادة طبية تشير إلى أنها لا تعاني من أي مرض معدي، وذلك بعد فحص سريري. وتبين لاحقا بأن الشهادة تحمل توقيع ممرض رئيسي وقع الشهادة على أنه طبيب. كما أظهرت مراجعة الوثيقة بأنها تعود للتقسيم الجهوي القديم. وأشارت المصادر بأن خطيب الشابة تقدم بدوره للحصول على نفس الوثيقة، لكن طلبه ووجه بالرفض، مما دفعه إلى طرق باب الجماعة للتظلم، مما دفع الجماعة إلى الدخول على الخط، بعدما أظهرت المعطيات بأن الممرض لا يحق له أن يوقع ويمنح مثل هذه الشواهد للمرتفقين. وطالبت الجماعة السلطات الصحية بفتح تحقيق في النازلة.

وتحدث عبد العالي كاري، كاتب فرع حزب الاستقلال، في إشعار بتنظيم الوقفة الاحتجاجية، عن تظلمات للمرتفقين بالمركز الصحي تتعلق بسوء المعاملة والتمييز. وقال إن هناك محاولات للتستر على فضيحة الشهادة الطبية وإلباسها لبوسا لا يليق بها.