“نداء عاجل” لإنقاذ حياة سيدة حامل يفضح أمراض المستشفى الإقليمي بتاونات

وليلي24

2019-09-01 على الساعة : 11:40

فضحت معطيات أوردها الإعلامي عبد النبي الشراط، وهو يطلق نداء عاجل لإنقاذ حياة سيدة حامل تنحدر من منطقة “غفساي” بنواحي إقليم تاونات، تردي الخدمات بالمستشفى الإقليمي للمدينة. الشراط الذي ينحدر بدوره من المنطقة ويعتبر من الفعاليات الإعلامية والجمعوية المعروفة، قال إن السيدة الحامل أُخبرت بأن الطبيب المكلف بالفحص يوجد في عطلة، ونُصحت بالتوجه إلى مصحة مجاورة، حيث وجدت الطبيب الذي يوجد في عطلة هو الذي يتكلف بالفحوصات.

وفي التفاصيل، أوردت تدوينة نشرها عبد النبي الشراط، على حائطه الفايسبوكي، بأن السيدة المعنية بهذه القضية تنحدر من دوار الظاهير بجماعة سيدي المخفي. وقال إنها دخلت المستشفى الإقليمي لتاونات، يوم أمس السبت، 31 غشت 2019، وبعد الإجراءات الروتينية ودخول قاعة الفحص قيل لها أن الطبيب غير موجود، ونصحوها بالذهاب لأقرب مصحة خاصة توجد بالقرب من المستشفى، وخلال ولوجها المصحة وجدت نفس الطبيب الموظف بالمستشفى الإقليمي حيث طلب منها واجبات الكشف والتي حددها في 400 درهم. وكتب الشراط: “السيدة المريضة لا تملك مالا، ولكن الطبيب نصحها أن تعود يوم الإثنين لمستشفى الدولة إذا رغبت بالفحص المجاني”.