هكذا قرر أساتذة التعاقد بجهة فاس الانخراط في معركة جديدة لإسقاط التوظيف بـ”الكونطرا”

وليلي24

2019-08-27 على الساعة : 10:45

بالتزامن مع ترتيبات وزارة التربية الوطنية لإنجاح الدخول المدرسي الجديد، أعلنت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد العودة مجددا إلى ساحة الاحتجاج للمطالبة بإسقاط التوظيف بنظام “الكونطرا”. ودعت التنسيقية إلى تنظيم مسيرة وطنية في الرباط يوم فاتح شتنبر، أي قبل الدخول الدراسي العادي بأربعة أيام، كما دعت أساتذة التعاقد إلى فرز منسقي المؤسسات وعقد جموعات عامة إقليمية ومجالس جهوية، وذلك ابتداء من الأسبوع الأول للدخول الجديد، إلى غاية يوم الأحد 22 شتنبر، على أن يتم عقد المجلس الوطني يوم الأحد، 29 شتنبر القادم.

وقالت المصادر إن هذا الإعلان الذي صدر على هامش خلوة عقدها المجلس الوطني لأساتذة التعاقد يومي 22 و23 غشت الجاري، تؤشر على ترتيبات من جهة تنسيقية أساتذة التعاقد للتصعيد مع بداية الموسم الدراسي الجديد، وذلك للمطالبة بالإدماج الفوري للنظام الأساسي الخاص بموظفي وزارة التربية الوطنية دون قيد أو شرط، والرفع من منح التكوين والتدريب وإشراك أساتذة التعاقد في الحركة الانتقالية الوطنية، والتراجع عن ترسيب أساتذة فوج 2019، والصرف الفوري لمنح أساتذة هذا الفوج، والإفراج عن تعييناتهم قبل انطلاق الموسم، والكشف عن نتائج التحقيق في قضية وفاة عبد الله حجيلي، والد إحدى المتعاقدات، أثناء حضوره لمسيرة وطنية لهؤلاء الأساتذة السنة الماضية بالرباط.